مقدمة في علم البنى (1-1) مدخل ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

علم البنى
الفصل الاول
مقدمة في علم البُنى
(1ـ1) مدخل
عبد الرحمن كاظم زيارة

يهتم التحليل البنيوي بفرز الاشياء الى عناصرها الاولية ، والكشف عن علاقاتها الداخلية . وهذا هو بالضبط حجر الاساس لعلم البنى .
أن المشكلة التي تثار حول ما عرف بالبنيوية بين مؤيد وناكر لها ،أساسها التأرجح في النظر والرؤية أزاء ما تعنيه البنيوية : أهي منهجا أم علما ؟ . ولابد من الاعتراف بأن البنيوية تمتلك الصفتين معا : علم ومنهج . إن وصفها بـ “علم ” يسلتزم تعيين موضوعها ، بينما وصفها بـ ” منهج ” يسلتزم تعيين أدواتها . وفي كلتا الحالتين تختلط الصفتين في نسيج الرؤية البنيوية وهذه مزية تتفرد بها البنيوية عن العلوم والمناهج الأخرى .
في هذه الاسهامة نحاول الاجابة عن عدة مسائل مترابطة : ماهي البنية ؟ ما موضوعها ؟ وماهي المنهجية الكفيلة بالكشف عن بنية ما ؟ مالفرق بين البنية والنظام ، وبين العملية والعلاقة ؟ وكل هذه التساؤلات تلمح الى ضرورة إيجاد معيار بنيوي يصنف الدراسات البنيوية عن تلك التي تدعي لنفسها الصفة البنيوية.
ان الاجابة المتواترة عن هذه المسائل لابد أن تحيلنا ومن وجهة نظر علمية الى البيئة الاصلية للمصطلحات والمفاهيم البنيوية ، لا كما نظـَّر لها الكتاب البنيون الطليعيون ، بل كما ظهرت لأول مرة في بيئتها الرياضياتية في الاغلب . إن تأصيلا رياضياتيا لما عرف بالبنيوية ، هو ما تمهد له هذه الدراسة .

Advertisements

علم البنى

<a href="https://urukpace.wordpress.com/علم البنى/” target=”_blank”>
المـقـدمــــة
عبد الرحمن كاظم زيارة
لايمثل هذا الكتاب محاولة لاحياء البنيوية كما عرفتها الصحافة الادبية وسبقتها دراسات واعمال اندرجت تحت البنيوية ، فليس ثمة سبب يدعونا الى هذه المحاولة . بل اننا نرى ان البنيوية لم تُـقـَدَم بصورتها الاصيلة والناصعة جراء اسباب عديدة ، من بينها ضعف دقة تصنيف المفاهيم البنيوية وتشخيصها ، والاستسهال في الاطلاقات والتعميمات التي انساقت وراءها الصحافة الادبية وجمهرة الادباء والشعراء الذي عرَضُوا قابلياتهم التعبيرية في هذا الشأن كما لو ان البنيوية شأنا لغويا او ادبيا محضا . وهذه في الحقيقة واحدة من الاوهام التي نريد تبديدها في هذا الكتاب .
مادة هذا الكتاب وفصوله دراسات متفرقة في البنيوية بعضها وجد طريقه الى النشر والاخر لم ينشر ، فأجريت على الجميع تعديلات يتطلبها وجودها معا في كتاب واحد . إقرأ المزيد

للاتصال بنا

فضاء اوروك

الموقع يرحب بالمقالات والدراسات وكل المساهمات عبر الاميل

urukspace@gmail.com

فضاء اوروك


سياسة الموقع
(1) يمكنك نشر مقال عبر البريد الالكتروني .
(2) يمكنك التعليق على كل منشور .
(3) يمكنك تقييم كل منشور وابداء الاعجاب به .
(4) يمنع نقل او نسخ او اعادة نشر اي مادة منشورة في الموقع في الصحف والمجلات والدوريات او تضمينها في كتاب إلا بعد الاتفاق مع المؤلف .

موقع فضاءاوروك ملكية فردية
اسسه الكاتب والباحث العراقي عبد الرحمن كاظم زيارة
في 27 ديسمبر 2011

فضاء اوروك

فضاءات الموقع
يهتم موقع فضاء اوروك بالمباحث والدراسات والمقالات الثقافية العامة والمتخصصة في المنطق وعلم البنى ومنطق الحواء وموضوعات اخرى .
وجدير بالذكر ان ( علم البنى ) رؤية فكرية عن البنيوية وضعها مؤسس الموقع في كتاب له ( علم البنى ـ نحو تأصيل رياضياتي للبنيوية ) ، وان ( منطق الحواء) هو منطق جديد وغير مسبوق ارسى مبادئه الاولى مؤسس الموقع ويهتم بمنطق بناء الاشياء وبمنطق المقولات معا .

مدخل في منطق الحواء ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

عبد الرحمن كاظم زيارة
المدخــل

ان للاشياء انظمتها التي تتشكل بموجبها بناءاتها كما ان لها منطقها الذي يتجلى بصيرورتها . وعلينا ان نميز طائفتين من الاختلافات بين الاشياء ، طائفة يتصورها الانسان المفكر طبقا لرؤاه التي يرى فيها الاشياء ، وطائفة قارة في الاشياء ليس للفكر الانساني دور في صيرورتها الحرة . فالطائفة الاولى خلافية اما الثانية فهي المختلف فيه ، ففي الكثير من الحالات تحول المرجعيات الفكرية والاعتقادات الذاتية دون دوام الاتصال بالوقائع اتصالا منزها عن القصور والاسقاط والرغبة ، فبدلا من ان يكون المفكر باحثا ينتقل الى طور المبحوث ، وهذه مشكلة تاريخية تؤشر مستويات الصعود والهبوط في منحى التطور الفكري والعلمي في التاريخ الانساني .
ان التشديد على الاختلاف بين منطق الاشياء ومنطق المفكر يشكل مدخلا حيويا للنمو المطرد لطاقة الابداع والكشف والاكتشاف . وبمثل ذلك يكون للتشديد على الاختلاف بين ما نعتقده حول الاشياء والاشياء ذاتها خطورته التي تتيح لنا على الدوام اصالة الابداع ، فالتصور به حاجة دائمة الى التأصيل عبر المحسوس ، والى التأصيل عبر التمثيل الممنهج والمبرهن .
ان الغاء المسافة بين منطق المفكر والمنطق الداخلي للاشياء والظاهرات بما في ذلك الفكر واللغة يتم عبر مفهوم الحواء ، فالحواء هو اصغر كينونة في الوجود ، والوجود كله ليس إلاّ حواء . وكذلك طرق التعبير عن الوجود الحسي او انعكاساته في الوعي والفكر فهي في الحقيقة كلها حواءات .
ان مفهوم (الحواء) غير مسبوق في المناولات المنطقية قبل ان نقدمه في هذه الاسهامة ، وله من التحديد ما ينفض من حوله ضبابية المفهوم وسيلانه ، كما انه محدد الى اقصى درجات التحديد مع انه مفهوم بديهي غني عن التعريف ، سوى ما يمكن الكشف عن كينونته ، ومن ثم صيرورته ، بنموه وضموره وزواله .
ان هذه المساهمة لم تولد من رحم الفلسفة ، فالفلسفة ما عادت الا محاولات اعمام تلهث وراء المعطى العلمي ،ولاتسبقه كما كانت قبل عصر النهضة . كما ان هذه المساهمة لم تولد من رحم المنطق بانواعه ، فالمنطق طريقة انسانية منظمة للوصول الى الحقائق بتصورها . انها تمثل ـ او هكذا اريدها ـ عملية تأصيل للوعي الانساني برده الى مورده الاول وهو ازدواج الواقع الحسي الغني عن البرهان لبداهته والوعي المبرهن للحواءات القصية عن حواسنا . واعتقد ان النجاحات الباهرة في العلوم والفنون العاملة في الحياة الانسانية تعود في المقام الاول الى الاحتكام للوقائع وصيرورتها وليس الى الايهامات التي تصاغ في كثير من الاحيان صياغات تبدو كما لوكانت نهائية في حقيقتها .
ما نقدمه في هذه الاسهامة هو طريقة لوعي منطق الاشياء ، وليس طريقة لوعي المنطق ، وبكلمات ادق ؛ طريقة لمنطق الوعي . كل المحاولات العلمية بما في ذلك المنهجية ، وبضمنها المنطق بكل مسمياته هي انجازات عظيمة في تقعيد الوعي الانساني ، والقليل منها مثل الجبر البولي والمنطق الضبابي ، مثلت وعيا مباشرا بالوقائع اولا ، وقدرة في اعادة تنظيمه ثانيا ، اما غيرها فهي ظلت اسيرة تراكم التصورات التي بدأت مجردة لا عن الصلة بحقائق الاشياء . إقرأ المزيد

جبر بوول المبادئ الاولية ومجالات التوظيف ـ اعداد عبد الرحمن كاظم زيارة

(( جبر بوول ))
المبادئ الاولية ومجالات التوظيف

اعداد / عبد الرحمن كاظم زيارة

المصدر /الرياضيات الاساسية للحاسب ” ليبتز” (شوم) وأخرى .
تمهيد :
المجموعات والقضايا المنطقية لها خواص متشابهة يوضحها جدولا قوانين جبر المجوعات وقوانين جبر القضايا ، و كلا منهما يضم عشرة قوانين مزدوجة طبقا لمبدأ “الثنيوية”. ولقد استخدمت هذه الخواص لبناء نظام رياضياتي سمي بجبر بوول نسبة الى جورج بوول ( 1813 ـ 1864 م) .

1) تعريف جبر بوول

اذا كانت B مجموعة معرّفة عليها العمليتان الثنائيتان : + ، * ، وعملية أحادية هي ” ′ ” فتحة . واذا كان 1,0 عنصرين مختلفين في المجموعة B ، فأن السداسي :
{ , 1,0 ′B, +, * , }
يسمى جبر بوول اذا تحققت المسلمات ” البديهيات ” التالية لأي عناصر a,b,c التي تنتمي الى المجموعة B :
ب(1) قانونا التبادل
a * b = b * a , a+ b = b +a
ب(2) قانونا التوزيع
(a*(b+c)=(a*b)+(a*c) , a+(b*c)=(a+b)*(a+c
ب(3) قانونا المحايد
a* 1= a , a+0 = a
( المحايد وحيد في جبر بوول )
ب(4) قانونا المتمم
a * a′ = 0 , a + a′ = 1
حيث أن : + ، * عمليتا الجمع والضرب على الترتيب ، و” ′ ” ترمز الى المتمم أي أن :a′ متمم a . والعنصران 1,0 احدهما يتمم الآخر . إقرأ المزيد

المنطق واللغة والفلسفة ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

فضاء اوروك ـ المنطق واللغة

المنطق واللغة والفلسفة
عبد الرحمن كاظم زيارة
ان تعدد التسميات التي تطلق على علم المنطق تعكس في الحقيقة تاريخ تطوره في الاغلب ، وليس فروعه . فالمنطق واحد وهو علم التفكير كما لايخفى .. فالمنطق التقليدي والمنطق الحديث والمنطق الرياضياتي والمنطق الضبابي و( منطق الحواء الذي اكتشفناه مؤخرا ً وسنطلقه للنشر قريبا ) .. هي حلقات متطورة تعود بجذرها الى المنطق الارسطي . وربما يصطدمك القول بأن المنطق الرياضياتي هو الوريث الشرعي للمنطق الارسطي دون جدال .
ولأذكر لك جملة من الملاحظات الاساسية ، لتكون عونا لكلينا في الوقوف على ما هو صائب وعلى ما هو خاطئ ،وعلى ما هو به حاجة للتهذيب والتعديل والتصحيح، سواء في فهم البنى المنطقية للقضايا او في كيفية الاستدلال على الحكم فيها ..

أـ ( نحن والتراث العلمي العربي الاسلامي ـ سايكلوجية المعرفة ) : إقرأ المزيد

اللغة القومية وعلم المنطق ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

عبد الرحمن كاظم زيارة اللغة القومية وعاء للمعرفة ، ووسيلة للتفكير ، واسلوب لتأليف المفاهيم والعبارات والجمل ، والتأليف بينها . واصغر وحدة تأليفية فيها المركب التام ، وهو الجملة ذات المعنى . اما علم المنطق فهو علم التفكير، وأصغر وحدة منطقية فيه هي المركب التام وتسمى القضية . وغاية علم اللغة الإفصاح عن المعاني ، وغاية علم المنطق الحكم على صواب او خطأ القضايا ، واستنتاج قضية من قضية او من قضايا أخرى .. إقرأ المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: