الباراسايكلوجي ( الخارقية ) بين العلم والخرافة ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

عبد الرحمن كاظم زيارة

فضاء اوروك

علم الباراسايكلوجي او علم الخارقية كما يطلق عليه العالم علي الوردي مازال في بداية تشكله ، ومازالت اسراره قصية حتى عن متناول العلماء المتخصصين به . ولقد اصدرت وزارة الاعلام العراقية في عقد الثمانينات سلسلة من الكتب المتخصصة بهذا العلم ، لم تتح لي الفرصة للاسف الا الاطلاع على عناوينها وتصفح بعضها على عجل . ومناسبة حديثي عن هذا العلم اطلاعي على البعض المنشورات تراوحت بين الغموض والخرافة وهذا ليس من سمات العلم .

ومن المفارقات ان الاتحاد السوفيتي السابق قد أسس معهدا علميا متخصصا بالباراسايكلوجي ، ومن بين الظواهر الخارقة التي درسها قدرة فتاة شابة على تحريك قنينة حبر من موضعها على طاولة الى موضع آخر بمجرد تركيز نظرها عليها ، و تجربة أخرى لشاب روسي وضع في مكان يبعد عن صاحبه بمئات الاميال وطلب منه المشرفون على التجربة ان يخبرهم ماذا يمسك صاحبه بيده ، بعد ان عزلوهما أيام عدة ومنعوا اتصالهما ببعض ، ولقد أخبرهم بأن صاحبه يمسك لولب معدني من الالمنيوم بعد استثحثاث صورة اللولب بالتركيز والتأمل والنظر باتجاه صاحبه الذي يبعد عنه مئات الاميال ولايراه .

علم الباراسايكلوجي ـ الخارقية ـ يختص بالخوارق التي يتمتع بها بعض الاشخاص دون غيرهم ، والخوارق كما يدل اسمها خرق للقدرات العادية للانسان الاعتيادي السوي والتمتع بما هو اعلى منها كما في مثال الفتاة والشاب ، ولاعلاقة له بالتنجيم او ما تسمى بالروحانيات ، بل هي قدرات حقيقية فوق المستوى المعتاد للانسان العادي ، حيث ترتفع قدرة حواسه في السمع والبصر والشم واللمس والتذوق … اضافة الى تنامي قدرة التنبؤ او الإخبار او العلم باشياء لايستدل عليها بالحواس المذكورة مباشرة بل هي كالخاطر والالهام يوجد دون مقدمات حسية .. او القدرة على اجراء تحويل وظيفي للحواس كمثل تحريك قنينة الحبر بمجرد النظر اليها ( تحول وظيفة البصر من المشاهدة العينية الى التحريك وايحاد الحركة ) .. ما يعني أن للانسان قوى محلها النفس ، غائرة فيها ، وتتجلى لدى بعض الناس بقوى خارقة .

و الانسان يملك قوى متعددة إلا ان حضورها في الغالب حضورا معتادا ، ويستثنى من ذلك اشخاص نادري العدد ، يظهرون بين فترة واخرى ، تمتازاقدراتهم بالخارقية ، كالاستشفاء عن بعد ..

ورغم اني لم اطلع على اساسيات الباراسايكلوجي ، إلا اني افترض المجال الذي تظهر منها القوى الخارقة لاولئك الاشخاص الذين وهبوا هذه الهبة .. فالانسان يتمتع بمجال من القوى عمادها ثلاثة :

القوى العقلية : ومحلها المخ ووظيفتها التفكير بالاستدلال .

القوى النفسية : ومحلها النفس ووظيفتها مركبة من المشاعر والغرائز .

القوى الحسية : ومحلها الاعضاء الحاسة ووظيفتها إيراد المعلومات من الواقع الموضوعي ـ في الخارج ، بحسب التعبير الفلسفي .

وان الانسان تتكون له الملكات عبر التواصل بين هذه القوى الثلاثة التي تمثل مجاله الانساني المميز عن بقية الحيوانات ـ بصفته كائن أنسي ـ فالبلادة والفطنة والحدس والذكاء والالهام وغيرها نتائج للعلاقة بين القوى الثلاثة على ما افترض .

وانا من الذين يؤمنون أن لتاريخ ميلاد الشخص تأثير على مزاجه العام ، وأن مواقع النجوم والكواكب تؤثر في الانسان تأثيرا بليغا ، وأن للهواء والماء والتراب الذي ينمو به الانسان في بيئته تأثير مماثل عليه ، ويطبعه بمزاج مميز عن بيئات أخرى على المستوى النفسي والقيمي و العقلي ، ولكن حتى هذه اللحظة لم يتوصل العلم الى نتائج غير قابلة للدحض في كل هذا .. ولهذا وغيره بقي علم التنجيم يراوح بين العلم والخرافة ، وغالبا ما يحشر الدين فيها لتغطية هذا العجز ، ولو تنبه المهتمون بهذا العلم او بعلم الباراسايكلوجي الى ما ورد في القران الكريم انتباهة علمية حرة من التفسيرات القبلية القاصرة عن المديات العلمية لالتقطوا المفتاح الاساسي البدئي لحل الكثير من الالغاز في هذين الحقلين .. وهو أمر يساعد المهتمين في الحصول على مدد وعون فيهما .

تمثل الطقوس البوذية على سبيل المثال تمارين نفسية لتضخيم القدرات النفسية لدى الانسان ، وخاصة في جانبها التأملي ، ويمكن النظر الى هذه التمارين هي محاولة للاستعانة بالجانب الديني او الروحي لسد العجز العلمي في هذا المضمار ، ولو ان موضوع الباراسايكلوجي لايعنى فقط بتنمية القدرات لجعلها خارقة ، بل أن جهده ينصب اساسا على القدرات الخارقة الموجودة لدى اشخاصها المميزون ..

ان تاريخ المعرفة الانسانية يخبرنا بأن الانسان كلما ضاقت به حيله لتفسير ظواهر الطبيعة ألتجأ الى الخرافة او الى الروحانيات ـ اذا جاز لنا التعبير ، ويبتدع أديان وثنية لحماية معتقداته التي اوجدها لاشباع رغبته في الاطمئنان الى تفسير لما يحصل حوله ولايجد له تفسيرا علميا او منطقيا .. ولكن بعد نزول الديانات السماوية تحرر العقل البشري من خرافات الاديان الوثنية لينطلق في رحاب العلم ، العلم الذي يتخذ من المحسوسات موارد للمعقولات .

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: