هدى محمد ( دمشق نوارس اضواء) ـ قصيدة

دمشق هنا في داخل القلبِ دائمــــةْ 969664_116835835190444_746180804_n

و روحيَ فيها مذ تكوّنتُ هائمـــــــةْ

كذا الليل بحرٌ أسودٌ ونجومــــــــــــهُ

نوارسُ أضواءٍ على الليل عائمــــةْ

و هائمةٌ روحي بروحٍ خفيّــــــــــــةٍ

كظلٍّ بليلٍ ليس تبدو معالمَـــــــــــــهْ

ونورسُ قلبي في جزيرةِ خفقــــــــهِ

يرفرفُ في حبٍّ ويرسمُ عالَمَــــــــــهْ

فأمواجُ شكرٍ للذي جاءني يحـــــــــــ

ـطّ ليلا، هياما و النوارسَ ، عاصمةْ

مداك أيا (شام) أعاد لك الصدى

لتأتيَ من بعدي ( وروحكَ سالمـــهْ )

لتأتي جوابا عن هدى وبحورهــــــــا

وعن قلبها والرّوح في الجسمِ حالمهْ

وعن مقلتينِ الصّبحُ والليلُ فيهمــــــا

ولكنّما تبدو على الوجِه نائمـــــــــــةْ
\
هدى محمد \ بلاد الياسمين \ سورية

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: