الفراش الازرق ـ انتصار البحري

الشاعرة انتصار الحربي

الشاعرة انتصار الحربي


الفراش الأزرق

أناديكَ
ردَ على الغائبين
وطني
ينام هناك
لا لا يرد على الهاربين
وطني ابريق ازرق
دمه في فمنا يتعتق فراش معشوشبُ
مكتظ
وطني يفرق يفرق . يفرق
….
خمسون ألف سنة
وأنا أنثاك البيضاء أغني
تعبت نايات قلبي
من اللحن الحزين
وانت .. في بحيرات دمعي
ساكن لاتستبين

آهٍ
كم تتبعتُ خطاك
حاملة دمي إليكَ
إبريقيَ الأزرق
أخاف على أصابعك الذهبية
من وهج الذهب
ومن الحريق الذي منك يسيل
..
خذني اليك
الى زغب من قطاكَ
الى فلكٍ من سماكَ
فأستكين
واستدين من دمعك المهدور
لفئائف غيم وأطفأ
وهج الظلام واحتراق الحمام بها
حدقةالصبح الحزين
..
انشلني يابلدي
من حشرجة اغترابي
من شرنقة الخوف
تغزل عند بابي
من مدٍ مدَ مداً
واستطال
واستطال
ومن ثم استحال خُطاً
وتناسل
قبائل من فراشٍ ازرقٍ
حمرها مكتظ
ثم فرش في دمي المخطوفِ
وفي حلمي المحفوف
باخطار السنين
..
خذني الر حدائقك الحمر
افترش الرماد
وأعلنها الحدادَ
نجمةً وصبابةً للروح
ومنتجع الوداد

انسل من ثنايا الروح
شظاياك المبعثرة

أهدهدها
وأمهلها
أُمنيها بأكواب من الامنيات

حليب الأيل والسكر
خذني حبيبي
ولولبعد حينٍ
ولا تتأخر .

اليك . إليكْ

(قصيدة من المجموعة الشعرية( وسافرنصفالكلام)
والصادرة عن وزارة الثقافة٢٠٠١)
ينامُ الحمام وأنت بعيد
فكيفَ أُسافر مني إليكْ
أيصبح صمتي حواراًحزينا
وموتي حقاً على راحتيك
..
لعلَ ابتعادي عنك اقتراب
وروحي تدنو وتهفو إليكْ..هه
وينداحُ ظلي رفيفاً وريفاً
ليلقاكَ حيناً ويحنو عليكْ
..
لعل يديَ تصيران نخلاً
ومريم أغدو لآتي اليكْ
وأغفوعميقاً على عشب صدرك
ثم أفيق على ساعديك
..
حبيبي!
بعثتُ الحمامَرسولا
إذا صح ظني – سيأتِإليكْ
وهم نبهوني اقرابي سجنٌ
أما من ضلوعك جئت أليك ؟
..
ووكم سألوني عني وعنك
وكيف الوصول اليك اليك
إذا جئت تؤم الكروم
فصير كرومي خمرا لديك
..
وكم كنت أماً إذا ضقت زرعاً
وجار وجار الزمان عليك
فأنى لعينٍ ترفُ لنحوك
جناحيَ برداً سلاماً عليكْ.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

انتصار البحري

انتصار البحري


انتصار البحري تحيّ فضاء اوروك
من اجل قمر فضيٍ يشبه الاوطان في فضاء اوروك اقول
:
كتبت على غيمةٍ إسمه
بريشةِ عيني وحبر القمر
وسرحت قلبي الى شاهقٍ
فذكرني السفحُ بالمنحدر
وذكرني الإنحدار الشديدُ
بماء النجوم التي تعتصر
فلما افقت ! أفقتُ مبللة ًبالمطرْ .

Advertisements