قَضايا المَوت ـ نجاح مسلماني

سأكتُب لكُم نجاح مسلماني
عَن قَضايا المَوت
عن قِصَص العِشق
وكَيف ارتطَم رأسي بِقُبلة
ألَم أَقُل
أنَّ الحوت تقتله وَردة؟
وأنَّ السَّماء تَرقص الفَالس
وأنَّي في الأُفُق أُخيط
المَساء علَى خَصري
سأكتُب
كَيفَ قصَصت شَعر امرأة
ألقَتني بِنظرة سِكّين
وكَيف مرَّ رَجُل على رِمشي
نَسيت الرِوايه
و أن أَصير فَراشَة
وتَصير الأشجار شَوكة
أقتلِع بِها رِجل القَمَر
…..
سِرَّ جنوني ..
هَذا الكَون
كَهلٌ ميِّت
والحَياة عَجوز
فقَدَت لِسانها
لا تَستطيع التَسبيح
ولا الحَمد
ولا التصويب
على خطّ النِهاية

Advertisements