أسماء الشهور وأيــــام الأسبوع قبل الإسلام ـ أ.د . محمد عبد المطلب البكاء

أ.د . محمد عبد المطلب البكاء (اولا) لم تكن الشهور العربية في الجاهلية تسمى بأسمائها المعروفة اليوم،
ولكنها كانـــت تُسمى كما يلي:

محرم : المؤتمر، وذلك لكونهم كانوا يأتمـرون فيه للتـــشاور.
صفر : ناجر ، من النجر، أي شدة الحر .
ربيع الأول : خوان ، صيغة المبالغة من خائن .
ربيع الثاني : صوّان ، صيغة المبالغة من صائن ، أي الحافظ .
جمادى الأولى : حنين ، أي الشوق ، أو كان يسمى : ختم ، أي الجرة الخضراء .
جمادى الآخرة : زياء ، وهو اسم امرأة قاتلة ، سمي الشهر بها .
رجب : الأصم ، وذلك لأنه لم تكن تسمع فيه قعقعة السلاح ، لأنه محرم لا قتال فيه .
شـعبان : عادل ، أي : منصف.
رمضان : نافق ، يقال نفق الحيوان ، أي مات.
شوال : واغل ، وهو الذي يقتحم على القوم فيشــاركهم طعامهم دون دعوة أو إذن .
ذو القعدة : وزنه ، ويسمى أيضاً هواع ، وهي أنثى الحرباء .
ذو الحجة : برك ، أي برك البعير في هذا الشهر للنحر ، وهو شهر الحج

(ثانيا) أيـــــــــــام الأسبوع :

البابليون هم أول من ابتدع ( الأسبوع )، والذي يتكون كما يشير أسمه
من سبعـة أيام ، فأطلقوا على الأيام أســماء الكواكب التي كانت معروفة
لديهم ، وكان عــددها خـمســة ، ثم أضافوا اليوم السادس فجعلوه يوم القمر،
والسابع جعلوه يوم الشـــمس ، وهكذا انتشــر هذا التقــليد بين الأمم ،
وأصـبح عرفاً بديهياً ، بل ويُشـار إلى أن أسماء الأيام في اللغات المختلفة
تكاد تكون مستمدة من ذلك الإرث البابلي القديم.
أما أسماء الأيام عند العرب القدماء ( الجاهلية الأولى ) فهي لم تكن كما
نعرفها اليوم ، وإنما كان لها أسماء مغايرة وهي كما يلي :

السّبت : شيار
الأحد : أوّل
الأثنين : أهون أو أهود

الثــّلاثاء : جُبار
الأربعــــــاء : دُبــــار

الخميس : مؤنس
الجمعة : عروبة

Advertisements