قصيدتان مترجمتان ـ سامي مهدي

(1) سامي مهدي
قصيدة مترجمة
للشاعر الجيكي ميروسلاف هولوب
ترجمها عن الإنكليزية : سامي مهدي

****

ليلاً في الشوارع

هم يغنّون
للطيور
والبيوت تكبر .
قليل من القرميد يتخلّع من الكاتدرائية
هنا وهناك
ريشة
أو قطة
أو كلب
يسقط من السماء .
هم يغنّون

للطيور .
البيوت تكبر
وفي حيطانها يجري
دم الحقّ الأبيض
في تنفس الملايين
يبزغ القمر
والقلوب الرحيبة
تدحرج الليل نحو النهار .
يكفي أننا أحياء
نتنفس
مسؤولين عن دوران الأرض

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ .

(2)

قصيدة مترجمة
للشاعر الجيكي ميروسلاف هولوب
ترجمها عن الإنكليزية : سامي مهدي

***

القرية الخضراء

نصب أبطالنا التذكاري
تفتّتَ إلى أحجار ،
إنها الكارثة الأخيرة في الحرب الأخيرة .
السماءُ فوق تلك البقعة
تعالجُ أثر الجرح
صياح الإوزة
ينادي الجرحى أن يُعشِبوا الحياةَ من جديد .
ولكن تحت الأرض ثمة فأرة
تقول لأخرى
موشكةٍ على الولادة :
ليس هناك ، تعالي أبعد قليلاً !

Advertisements
%d مدونون معجبون بهذه: