غسيل الاعمال القذرة ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

في 16 ديسمبر عام 2013 كتبت على احدى صفحات التواصل الاجتماعي ولاول مرة عن ( غسيل الاعمال القذرة) ، تشبيها لها بغسيل الاموال القذرة ، وفي هذا الموضع نحاول بلورة هذا الاصطلاح غير المسبوق.

غسيل الاعمال القذرة يمثل اعلى مراحل السوء في السلوك الانتهازي والوصولي ، ينتهجه  المخالف ليحقق هدفين في آن واحد : تفادي تبعات مخالفته ، وضمان مصالحه في ظرف لايسمح بتكرار المخالفة او اصبحت المخالفة من الماضي .

اعترافات اركان النظام الامريكي في حقبة المجرم جورج بوش الصغير ازاء ادوارهم في جريمة احتلال العراق ، ومحاولتهم الظهور بمظهر الابرياء او المخدوعين  كسكوت ريتر وكونداليزا رايز وكولن باول وما اضافته عميلة السي آي اي سوزان لينداور من حقائق كشفت فيها بعض اطراف الجريمة ، ومن ثم اعترافات المجرم محمد البرادعي  وغيرهم من المجرمين مارسوا بكل صفاقة عمليات غسيل اعمالهم القذرة التي اقترفوها كجرائم حرب وجرائم ضد الانسانية وضد حقوق الانسان في العراق ، يشكل نموذج من امثلة غسيل الاعمال القذرة ، ومن المؤكد ان اعترافات هؤلاء لاتخلو من هدف تحقيق ارباح طائلة ، الا ان اهمية هذه الاعترافات بالنسبة للضحية تتضائل لأنها نفذَت وتحققت وحققت الهدف السئ الجرمي المتوخى منها وهو تدمير العراق وسرق ثرواته وتحطيم وحدة اراضيه وشعبه .

والامثلة في هذا كثيرة وعديدة في العراق وليبيا واليمن وتونس . وتكفي المقارنة في المواقف بين اليوم والامس لتمييز الاعمال القذرة التي يراد غسلها هروبا من الملاحقة الجماهيرية ولعنة الله والناس اجمعين . هنالك مثلا من ايد وتحمس واشترك بالعدوان على ليبيا ومن ثم احتلالها واليوم يتحدث عن تاريخه البطولي في مقاومة الاحتلال الاطلسي لليبيا الذي اطاح بليبيا قائدا وشعبا وارضا وثروات وتاريخ واستقلال !

 

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: