في لحظة تُشعلنا كلمة ـ هدى الدغّاري

في لحظة تُشعلنا كلمة                                    

لغةٌ في مدى الرؤيا،
بيْتٌ من قشّ نسْكنه، يسْكننا،
إذا ما تحوّل إلى قبّعةٍ من ريش طائر،
يبقينا بيْن نفسيْن لاهثيْن،
يرشحان صورا فوتغرافيّة،
وكلماتٍ مبعثرة على طرف اللسان،

لغةٌ،
تجعلنا ودُودين،
في لحظة، تُشعلنا كلمة،
تعصف بنا فنعصف بما تبقّى فينا،

لغةٌ،
تطحن رحاها،
هبّات خريف،
ومخاتلة ربيع مخضرّ في خاطر صيْف قاحل،
لغتي،
حديقتي اللاهثة في شفاه شتاء،
ضوْئي المُنْفجر في بؤبؤ عيْنيْه!

 

(*) من ديوان   ” سبّابتي تُرسل نيرانا خافتة ” للشاعرة  هدى الدغاري

إقرأ المزيد

لهيب عبد الخالق بكت وطنا .. فنزفت شعرا وفكرا – مثنى الطبقجلي *

مثنى الطبقجلي

مثنى الطبقجلي

صادف اول يوم التقيتها فيه ،كان في الربع الاول من تسعينيات القرن الماضي في جريدة الجمهورية البغدادية .. شابة حديثة السن تتفجر حيوية وطاقة سواء على

لهيب عبد الخالق

مستوى المادة الخبرية والادبية التي كانت تتناغم في شعلة من العطاء والراي والتوصيف السياسي الدقيق لاحداث مريرة مرت على العراق، سكنت ارضه واستهلكت الملايين من ناسه ومليارات طاقاته ..

إنها لهيب عبد الخالق , وغادرنا جريدة الجمهورية بل الجمهورية العراقية ككل باحثين عن مستقر وخيمة امان فما وجدنا غير عمان فيئ خيمة هاشمية وارفة الظلال ..وانقطعت اخبار لهيب وشعرها وكتاباتها وتوجسنا خوفا عليها من عاديات زمن كان يُلقي بأقرب المقربين له في زنانزين الظلم والاستبداد ..بل ويدفنهم أحياء ..مع الأموات .. إقرأ المزيد

مقابسة المقابسات ـ تأليف عبد الرحمن كاظم زيارة

مقابسة المقابسات

مقابسة المقابسات

عن دار الجواهري للطباعة والنشر والتوزيع ببغداد سيصدر كتاب ( مقابسة المقابسات ـ التعريفات والمباحث والمسائل والفروق الفلسفية
لمقابسات ابي حيان التوحيدي) ـ تأليف عبد الرحمن كاظم زيارة . وهو دراسة موسعة لمقابسات ابي حيان التوحيدي ، وجاء متن الكتاب على مقدمة وقسمين . إقرأ المزيد

مهدي: «ألف ليلة وليلة.. كتاب عراقي أصيل» ـ هشام عودة

غلاف كتاب (الف ليلة وليلة عراقي)صدر مؤخرا عن دار ميزو بوتاميا للنشر والتوزيع كتاب جديد للشاعر العراقي سامي مهدي، حمل عنوان «ألف ليلة وليلة .. كتاب عراقي أصيل»، وفيه يرد الشاعر مهدي أشهر كتاب في التاريخ العربي إلى أصله العربي العراقي، وهو موضوع ظل في دائرة المسكوت عنه في معظم الدراسات التي تناولت ألف ليلة وليلة، إن لم نقل جميعها، التي تحدثت عن الأصل الفارسي للكتاب.

كتاب ألف ليلة وليلة، كما وصفه الشاعر مهدي، هو أحد أهم مأثوراتنا الثقافية، فقد حاز على شهرة عالمية واسعة، وكان له تأثير كبير في الأدب الأوربي، غير أنه شاع في الأوساط الثقافية، العربية منها والأجنبية، أن هذا الكتاب مترجم عن أصل فارسي يدعى «هزار أفسانة» أو «هزار أفسان»، ومعناها «ألف خرافة»، ثم ظهر من يدعي أن كتاب «مائة ليلة وليلة» كان أسبق منه في الظهور، وهذا وذاك ما أعارضه، ففي رأيي أن الكتاب ليس مترجماً عن أصل أجنبي، بل هو في أصله كتاب عراقي، مؤلف إقرأ المزيد

لوحة الغلاف بين التأويل الدّلالي والإغراء اللّوني ديوان ياسمين أكثر…خيبات أقل للشاعر التونسي عبد القادر عليمي أنموذجا ـ نزيهة الخليفي

نزيهة الخليفي ـ فضاء اوروك

نزيهة الخليفي ـ فضاء اوروك

لوحة الغلاف بين التأويل الدّلالي والإغراء اللّوني
ديوان ياسمين أكثر…خيبات أقل
للشاعر التونسي عبد القادر عليمي أنموذجا

تعتبر لوحة الغلاف أولى البدايات التي تواجه القارئ بصريا، فتغريه وتشدّه إليها وتحفّزه على فكّ رسوماتها وتفسير ألوانها والتدرّج لاستكناه محتوى النص، حتى لكأنّها تتناغم مع ذوقه، فتسحره وتدفعه إلى اقتناء الكتاب. ولعلّنا ونحن نسعى إلى فكّ تشفير لوحة ديوان ياسمين أكثر…خيبات أقل ، وقراءة رموزها وتفسير ألوانها، ندرك مدى أهميتها في الإحالة على متن النص، باعتبار أنّ اللّوحة تحمل رؤية لغوية مجازية ودلالة بصرية تشكيلية، تتقاطعان في رسمها وتشكيلها وتبئيرها وتشفيرها، ممّا يهيّئ للعين مضمونا مباشرا يساعد على الفهم القبلي لفحوى النص الآتي.

الشاعر التونسي عبد القادر عليمي ـ فضاء اوروك

الشاعر التونسي عبد القادر عليمي ـ فضاء اوروك


وتعدّ الرسومات المجسّدة على لوحة غلاف الديوان بداية نصية تسهم في بناء فضاء الخطاب الشعري، ولا شكّ أنّها تقحمنا عوالم الجماليات التي تعنى بالتشكيل البصري للنص من خلال ما قد يعقده من علائق بعوالم الفن التشكيلي، إنّها لوحات دالة لا تنشأ اعتباطا ولا تثبت للتزيين فقط، فهي تنسج علاقات رمزية مع متون الأعمال الإبداعية. ذلك أنّ صورة الغلاف بألوانها قد “تضيف شيئا إلى النص” ، إذ تظلّ على ظهر الغلاف “قصدية بالمعنى الذي أرساه رولان بارت بصدد تحليل الصّورة الإشهارية، ما دامت تطمح إلى أن تكون ترجمة ما للمحتوى الإيضاحي، وقد تكون لا قصدية –في نفس الآن- وفق التحليل النفسي كما أرساه فرويد بصدد اللّوحة” . وعلى غرار ذلك، ندرك أنّ الشاعر عبد القادر عليمي يوظّف الألوان لرسم لوحته توظيفا رمزيا يحيل على العديد من الدّلالات، وانطلاقا من هذا عُدّ اللّون موضوعا معقدا وهو جزء من الخبرة الإدراكية الطبيعية. إقرأ المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: