عودةُ يوسُف ـ ليندا إبراهيـــم

لا الشَّمْسُ..لا القمرُ الوَضِيءُ.. وَ لا الكَواكبُ سَاجداتٌ عندَ عرشِي..
بلْ وَجْهُ ” يعقوبَ” “الكظيم”..و إخوةٌ ضَلُّوا صِراطَ الرُّوحِ إذْ “خَلَصُوا نَجِيَّا..”
ما كانَ رؤيا ما رأيتُ..و لكنِ السِّرَّ العليَّا…!
حلُمُ النُّبُوَّة هدَّني..و سنونُ حزنِ “أبي” تولولُ في دمي..وجواهُ يهتفُ وَا”بُنيَّا..”..
وَدَّعْتُ أسرابَ الظِّبَاءِ بمَرجِ رُوحي..و اتَّخذتُ معارجَ النَّجوى مُضِيَّا..
ما دارَ في خلَدِ “العزيزِ” بأنَّ قافلةً من الأحزانِ سوفَ تُقِلُّني لقُصُورِ عِشْقِي..
ثم تتركني أواجِهُ غيبَ أيَّامي شقيَّا.. إقرأ المزيد

Advertisements

أغنية للجدّ ـ أمامة العربي الزاير

في أكتوبر   18308718_10207322399977292_1026151630_n
كان اليوم الرابع والعشرون جثاما
كان طلاء أحمر للجدارن
“الندّاهة” تعوي
في يوم قائظ
(ستمسخ قطعا
يدها الغليظة أمام الشمس)
قد تكظم رعشتَهَا ساعاتٍ
تتلو “يس”
فيحترق الجن الأحمر
أَوَ يهلكك الطين؟
أم يُهلكُ أصحاب النار؟
مثل صوت فاتر عند الأكمة
مثل متاه في حقل القطن
لاذع بياضه
إقرأ المزيد

في لحظة تُشعلنا كلمة ـ هدى الدغّاري

في لحظة تُشعلنا كلمة                                    

لغةٌ في مدى الرؤيا،
بيْتٌ من قشّ نسْكنه، يسْكننا،
إذا ما تحوّل إلى قبّعةٍ من ريش طائر،
يبقينا بيْن نفسيْن لاهثيْن،
يرشحان صورا فوتغرافيّة،
وكلماتٍ مبعثرة على طرف اللسان،

لغةٌ،
تجعلنا ودُودين،
في لحظة، تُشعلنا كلمة،
تعصف بنا فنعصف بما تبقّى فينا،

لغةٌ،
تطحن رحاها،
هبّات خريف،
ومخاتلة ربيع مخضرّ في خاطر صيْف قاحل،
لغتي،
حديقتي اللاهثة في شفاه شتاء،
ضوْئي المُنْفجر في بؤبؤ عيْنيْه!

 

(*) من ديوان   ” سبّابتي تُرسل نيرانا خافتة ” للشاعرة  هدى الدغاري

إقرأ المزيد

مأدبة سليم دولة ـ الشّاعر صابر العبسي

أكل الشّفةَ الكرزيّة للموناليزا

صابر العبسي

صابر العبسي

أكل البرقوق قُبيْل تشكّله
أكل الصّحفَ الصّفراء
فشابت لحْيتُه
و الشّعر الفحْميُّ غدا أسْلاكا شائكةً
أكل الإيقاع لردفيْ راقصة متحجّبة
أكل الطّابور الخامس
من جمهوريّات الموْز
لأنجاس تُجّارٍ ليبراليّين و لوطيّين
سعاة بريد النّاتُو،
أكل السّمك المقليّ برقْصة زوربا
أكل الإيديولوجيا طازجةً مُستوردةً إقرأ المزيد

إصرار ـ فاطمة الزهراء بهنس

أثني أصابعي على شمعة  فاطمة زهرة بهنس
تشبه صخرة سيزيف
و أصرّ على الحبّ
الساعة تقتربُ من الفجر
و لا فجر
غير هذا الوهم الجميل
و أصرّ على الحب
السكران الوديع
الذي كان يُبهج إقرأ المزيد

نوافذ ـ ماجدة حسن

أمعنُ النّظر في عينيك

ماجدة حسن

ماجدة حسن

لأعرفَ مدى عمقي
……
عيناكَ الغافيتان
مشروعُ دمعتين
ستحرسان الضوء يوماً
من الحزن
……….
علّمتني عيناكَ إقرأ المزيد

عشق العدم ـ سيني النجــار

ما أخفها..

سيني النجار

سيني النجار

تلك الأنثى التي تعشق العدم
تتأبط ذراعه على كل الأرصفة
تضيع معه في كل المدن
تشتهيه في كل الأمسيات…
تحت مظلة
لأي غريب يركض من قسوة المطر
أو في معطف شتوي
لرجل يحادث الأرصفة المبللة
تمارس معه الحب على كل الأسرة
وتتنشقه في رائحة كل العابرين
يمكن له أن يكون قاسيا أحيانا إقرأ المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: