أغنية للجدّ ـ أمامة العربي الزاير

في أكتوبر   18308718_10207322399977292_1026151630_n
كان اليوم الرابع والعشرون جثاما
كان طلاء أحمر للجدارن
“الندّاهة” تعوي
في يوم قائظ
(ستمسخ قطعا
يدها الغليظة أمام الشمس)
قد تكظم رعشتَهَا ساعاتٍ
تتلو “يس”
فيحترق الجن الأحمر
أَوَ يهلكك الطين؟
أم يُهلكُ أصحاب النار؟
مثل صوت فاتر عند الأكمة
مثل متاه في حقل القطن
لاذع بياضه
إقرأ المزيد

في لحظة تُشعلنا كلمة ـ هدى الدغّاري

في لحظة تُشعلنا كلمة                                    

لغةٌ في مدى الرؤيا،
بيْتٌ من قشّ نسْكنه، يسْكننا،
إذا ما تحوّل إلى قبّعةٍ من ريش طائر،
يبقينا بيْن نفسيْن لاهثيْن،
يرشحان صورا فوتغرافيّة،
وكلماتٍ مبعثرة على طرف اللسان،

لغةٌ،
تجعلنا ودُودين،
في لحظة، تُشعلنا كلمة،
تعصف بنا فنعصف بما تبقّى فينا،

لغةٌ،
تطحن رحاها،
هبّات خريف،
ومخاتلة ربيع مخضرّ في خاطر صيْف قاحل،
لغتي،
حديقتي اللاهثة في شفاه شتاء،
ضوْئي المُنْفجر في بؤبؤ عيْنيْه!

 

(*) من ديوان   ” سبّابتي تُرسل نيرانا خافتة ” للشاعرة  هدى الدغاري

إقرأ المزيد

جارية إسمها : حرية ـ قصيدة الشاعر العراقي الكبير سامي مهدي

قصيدة في ذكرى الغزو الأمريكي الإستعماري  الشاعر سامي مهدي
********
جارية إسمها : حرية
*****

وجاءتْ ، أخيراً ، على غيمةٍ من لظىً
وأكفِّ ملائكةٍ من حديدْ
إذنْ ، فلنؤذِّنْ لها قبلَ وقتِ الأذانْ
ونقرأ لها سورتينِ
فقد كسبتْ في السباقِ الرهانْ
وها هي ترقصُ مزهوّةً في سقائفِ سوقِ العبيدْ
وهم ينشدون لها كلَّ حينٍ نشيدْ ،
فيا ليلُ طُلْ واتئِدْ يا زمانْ .

وقالوا : ستسكنُ ، من بعدُ ، أبهى القصور
وتفرشه بنشارةِ عقلٍ جديد
وتجعله ، حين تأنسُ ، حاناً ونزلاً
لمن يستطيعونَ دفعَ الأجور ، إقرأ المزيد

( لـُجَـيْـنُ هَـطـْـلِي ) يَا … مُـسْـتـَـبـدَّة ـ شعـر : مـحـيي الـديـن الشـارني ـ تـونــس ـ

( يَا ” أخِـيـلْ ” …

محي الدين الشارني

محي الدين الشارني

هَـذهِ روَايَـة سَـوَالِـف صَـنـَوْبَـر فـُـتـُوحَات عِـقـْـدِهَا … )

* * *

عِـنـْدَمَا رَآكِ العَالـَمُ فِيّ ْ …
سَـقـَط القـَـلـْـبُ … مِـنْ فـَـرْطِـهِ بكِ
مَغـْـشِـيًّا عَـلـَيّ ْ …

* * *

( إلـَى شـَاعِـرَة الأرْض … وقــَلـْب مَـدَار هَـذا الطـَّريقْ … إقرأ المزيد

نوافذ ـ ماجدة حسن

أمعنُ النّظر في عينيك

ماجدة حسن

ماجدة حسن

لأعرفَ مدى عمقي
……
عيناكَ الغافيتان
مشروعُ دمعتين
ستحرسان الضوء يوماً
من الحزن
……….
علّمتني عيناكَ إقرأ المزيد

عشق العدم ـ سيني النجــار

ما أخفها..

سيني النجار

سيني النجار

تلك الأنثى التي تعشق العدم
تتأبط ذراعه على كل الأرصفة
تضيع معه في كل المدن
تشتهيه في كل الأمسيات…
تحت مظلة
لأي غريب يركض من قسوة المطر
أو في معطف شتوي
لرجل يحادث الأرصفة المبللة
تمارس معه الحب على كل الأسرة
وتتنشقه في رائحة كل العابرين
يمكن له أن يكون قاسيا أحيانا إقرأ المزيد

صدور ديوان (مختارات شعرية) للشاعر العراقي الكبير سامي مهدي

سامي مهدي  صدر ببغداد مؤخرا كتاب جديد للشاعر الكبير سامي مهدي ( مختارات شعرية ) عن دار ميزوبوتاميا .
يضم هذا الكتاب نحو مائتي قصيدة اختارها الشاعر من ست عشرة مجموعة شعرية صدرت له منذ عام 1966 حتى عام 2008 . ويقول عنها :  ( أردتها أن تمثل كل الشعر الذي احتوته هذه المجموعات لأيسّر للقراء الإحاطة به ، بعد أن نفدت النسخ المطبوعة منها وتجدد الطلب عليها من لدن الأجيال الجديدة ، خاصة وإن بعضها طبع خارج العراق ولم يوزع فيه ) .
ويضيف : حاولت أن تتضمن هذه المختارات نماذج من شتى الأشكال والتقنيات الشعرية التي كتبت بها ، لتتكون لدى القاريء إقرأ المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: