مبادئ في التحليل البنيوي (1ـ2) مشكلة التحليل ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

فضاء اوروك ـ مبادئ التحليل البنيوي

فضاء اوروك ـ مبادئ التحليل البنيوي

الفصل الثاني
مبادئ في التحليل البنيوي
(1ـ2) مشكلة التحليل ـ عبد الرحمن كاظم زيارة
التحليل البنيوي مقولة منهجية ، تأخذ مسارها العلمي والمنطقي عندما تُحدد سلفا مادتها او موضوعها . فلابد من وحدات تشكل موضوع التحليل وعند مستوي يتألف من ابعاد معينة ، تفرضها طبيعة مادة التحليل والمنهج الملائم . ان الابعاد المنوه عنها تقرر بدورها نوع التحليل ، اذ يمكننا ان نتحدث عن تحليل خطي ببعدين ، يحيل المركب الى مركبتين او وحدتين بسيطتين غير قابلتين للتحليل تاليا عند هذا المستوى ، كما يمكن القول بتحليل بابعاد ثلاثية .. ومتعددة.. وفي الاجمال يمكن عد التحليل عملية تبسيط للمركب برده الى مكوناته الاولية ،عبر كشف وفهم للعلاقة بين هذه المكونات الاولية.
والعناصر البسيطة التي يقررها التحليل وعند مستوي معين تكون غير قابلة للتحليل عند ذلك المستوي ،إلا اذا تم الانتقال الى مستوي آخر من التحليل . عند ذاك فقط يكون البسيط كما لوكان مركبا قابلا للتحليل . يعرف السيد الشريف الجرجاني ، البسيط بانه (لايكون مركبا من الاجسام المختلفة الطبائع ) (1) . ولو وضعنا كلماتنا المتسقة مع لغة هذا البحث في تعريف الجرجاني لقلنا بأن : البسيط عنصر اولي غير إقرأ المزيد

Advertisements

محمي: دروس مبسطة في المنطق (13) ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

محمي: دروس مبسطة في المنطق (12) ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

في معنى لفظة أمر في القران الكريم ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

فضاء اوروك ـ في معنى لفظة امر في القران الكريم

فضاء اوروك ـ في معنى لفظة امر في القران الكريم

في معنى لفظة امر في القران الكريم ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

مناسبة الكلام في معنى لفظة أمر كما جاءت في القران الكريم ما يشاع بأن الله تعالى قد زجر عن البحث في الروح … لقوله تعالى ( ..قل هي من أمر ربي) .
للفظة أمر في القران الكريم معان مختلفة باختلاف مواضعها في الايات الكريمة :

(1) الشؤون العامة .
( وأمرهم شورى بينهم ) ، ( وشاورهم في الامر فاذا عزمت فتوكل على الله..) ، فالامر هنا ما يهم الامة من شؤون الدنيا ، فكل شئ من هذا خاضع للشورى ، ولايدخل في نطاقه الشرائع الواضحة كما جاءت في القران الكريم والسنة النبوية الشريفة .

(2) الخلق .
( انما أمره اذا قال للشئ كن فيكون ) والامر هنا قدرة الله تعالى على الخلق ، وخلق الخلائق من العدم أمر الله وليس غيره .

(3) الكينونة .
( ويسألونك عن الروح فقل هي من أمر ربي ) قالوا ان هذا زجر عن السعي لمعرفة الروح ، واقول هذا تعريف تام وكامل للروح ، فالروح هي ( أمر ربي) وامره (اذا قال لشئ كن فيكون) ، فالروح كينونة الكائن الحي ذي الروح ، وهي اجمالا كل ما يدل على حياة الكائن ، من تنفس ونمو وميلاد وتكاثر وحس وتفكير للكائنات المفكرة ، وكل الفعاليات الحيوية المرتبطة باعضاء واجهزة الجسم .. فالروح كينونة الجسد ، واجمالا حركته .
هل اصبنا ؟

محمي: دروس مبسطة في المنطق (11) ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

محمي: دروس مبسطة في المنطق (10) ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

محمي: دروس مبسطة في المنطق (9) ـ عبد الرحمن كاظم زيارة

هذا المحتوى محمي بكلمة مرور. لإظهار المحتوى يتعين عليك كتابة كلمة المرور في الأدنى:

%d مدونون معجبون بهذه: