عودةُ يوسُف ـ ليندا إبراهيـــم

لا الشَّمْسُ..لا القمرُ الوَضِيءُ.. وَ لا الكَواكبُ سَاجداتٌ عندَ عرشِي..
بلْ وَجْهُ ” يعقوبَ” “الكظيم”..و إخوةٌ ضَلُّوا صِراطَ الرُّوحِ إذْ “خَلَصُوا نَجِيَّا..”
ما كانَ رؤيا ما رأيتُ..و لكنِ السِّرَّ العليَّا…!
حلُمُ النُّبُوَّة هدَّني..و سنونُ حزنِ “أبي” تولولُ في دمي..وجواهُ يهتفُ وَا”بُنيَّا..”..
وَدَّعْتُ أسرابَ الظِّبَاءِ بمَرجِ رُوحي..و اتَّخذتُ معارجَ النَّجوى مُضِيَّا..
ما دارَ في خلَدِ “العزيزِ” بأنَّ قافلةً من الأحزانِ سوفَ تُقِلُّني لقُصُورِ عِشْقِي..
ثم تتركني أواجِهُ غيبَ أيَّامي شقيَّا.. إقرأ المزيد

Advertisements

فجر الشعر ـ انتصار البحري

صحا القلب ُ من نشوةٍ غادرتْ

الشاعرة انتصار البحري

الشاعرة انتصار البحري


وثابَ إلى حزنه الأول
وقلبَ ما أبقت الذكريات ُ
من الوشي ّفي جسدِ المخملِ
تصاوير ُمرت مأن َّ الزمانَ
أتى بالعراء الى المنزلِ
ومثل لي غربتي غربتين
إذ انهارَ تحتُ وما من علِ
فياحيرتي في معبِّ الظنونِ
تناهت ْ إلى أُفقٍ مقفلُ إقرأ المزيد

نور ضل فيك انسكب 1 ـ مــاجدة حسن

نهرُ الحنانِ يشيّع آخرَ فرسانهِ …نحوَ المثوى الأوّل ماجدة حسن
يخبئُ تحتَ جلبابهِ حرزاً من صلواتٍ
لم تسمعْهابعد الجنائزُ اليتيمة
” كم على سناكَ أن يرقصَ على صدرِ الشطآن
كي لا ترقّع أصابعُ الغبارِ حافرَ جرحهِ الأيمن”

الأيسرُ يتغنى بالرحيل نحو قبرِ الضجيج
كي لايوقظَ الأحياء ..

قلبي إقرأ المزيد

حنين لقمر يوسف ـ ليندا ابراهيم

أوَّلُ اللَّيل .. ليندا ابراهيم
أقصى الحنين..
حنينٌ إلى قمرِ “يُوسُف”..
…………………….
“يوُسُف ُ ..
لا تتركْنِي في
“غَيَابَـتِ” الجُبِّ ..
للعتمةِ تسَربلـُـني ..
تكـفِّـنُـني بثوبٍ من سافياتِ القهـرِ..
رُوحي المصلوبةُ على عيدانِ الغربةِ إقرأ المزيد

إنشطار المدى ـ ماجـدة حسن

أصابع ماجدة حسن
………….

*لمستكَ
نغمةٌ صامتة.. تلجُ خاصرة روحي
تزهر بالموسيقا … سرّة الضوء

*أرجوحتي
يداكَ…تقطفانِ لكؤوسي من عنقود السماء
مواعيد النبيذ

بكاء
……………… إقرأ المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: